الإثنين-26 سبتمبر 2022 - 09:39 ص



اخبار وفعاليات

السبت-15 يناير 2022 - 08:33 م

تقرير / خاص:

نفذت مؤسسة وجود للأمن الانساني وبتمويل من الوزارة الاتحادية الالمانية والاتحاد الاوروبي ضمن اطار مشروع التعايش السلمي (نبذ التعصب) "12" مجموعة نقاش مركزة لمديريات (صيرة – المعلا – التواهي)  والتي استمرت خلال الفترة (4-15) يناير 2022م وبحضور كلا  أ/ مها عوض – رئيسة مؤسسة وجود للأمن الإنساني و أ/ مجد هاني – منسق المشروع و بمشاركة عددا من المثقفين والصحفيين والاكاديميين وائمة المساجد وقادة المجتمع والنازحين في محافظة عدن.

كما ناقشت الجلسات عن مظاهر التعايش السلمي التي يمكن وصفها في محيط المجتمع بالإضافة الى الأسباب التي أدت الى ظهور التعصب تأثيره وما هي المظاهر والاختلالات التي يسببها التعصب في التعايش السلمي.

كما تم التطرق الى ظاهرة المهمشين وفكرة المجتمع بالفئة الاقل حظا وتبادل التنمر بين الفئات وعدد من المظاهر في المجتمع التي اثرت على التعايش السلمي.

ودار الحوار حول كثرة النازحين داخل المدن وتمييز النازحين على المقيمين في نفس المحافظة حتى انه يتم إعطاء كل وسائل الدعم المادي والمعنوي للنازحين وسوء اختيار الجهات المشرفة على عملية توزيع المعونات. 

موضحين في حديثهم عن الحلول والاسهامات للحد من مظاهر نبذ التعصب من خلال المبادرات والانشطة التي تدعم في بناء التماسك المجتمعي ودعم السلم المجتمعي.

واوصى المشاركون  في تفعيل دور الاعلام لنبذ التعصب و التمسك بالدين والترابط ورحمة بين افراد المجتمع وعدم التفرقة العنصرية وإعطاء المرأة حقوقها والحد من العنف ضدها واقامة الندوات والدورات والورش في مجال نبذ التعصب والعنف والاهتمام بالشباب والنشئ ومشاركتهم في المبادرات والتركيز على الاشراف الاجتماعي في المدارس لمواجهة التعصب المتنامي في المدارس وتفعيل دور أئمة المساجد في نشر التعايش السلمي ونبذ التعصب والاهتمام بنشر الوعي ونبذ التعصب من خلال منابر الجوامع وزرع المحبة والتعايش بين الطلاب في اطار المدارس.

صادر عن مؤسسة وجودللامن الإنساني